آخر المدرجين

  • مقدم شهيد / محمد عبد الإله صالح علي | 2024-01-11
  • عريف مجند شهيد / عبد العزيز فتحى ابراهيم الحملاوى | 2023-06-27
  • سيف عيسي | 2023-06-02
  • دكتور / خليل مسيحه جرجس | 2023-06-02
  • شهيد / محمد حسين الغراوي | 2023-06-02
  • عريف مجند شهيد / عبد الغني ابراهيم عبد الغني الزيني | 2023-06-02
  • نقيب شهيد / عمر مجدي صبحي | 2023-02-28
  • ملازم أول طيار شهيد/ السيد بدير السيد بدير | 2023-02-28
  • رائد شهيد / فؤاد عبد المقصود خليل | 2023-02-25
  • نقيب شهيد/ جمال الدين إبراهيم محمد عزام | 2023-02-25
  • مقدم طيار شهيد/ محمود علي سري محمد عبد الحميد | 2023-02-25
  • رائد شهيد / حسين صالح السيد العجمى | 2023-02-25
  • لواء شهيد/ محمد عبداللطيف مرسى الشيمي | 2023-02-25
  • جندي شهيد / محمد جمال كامل أحمد | 2023-02-25
  • نقيب شهيد / محمد عمرو الطاهر | 2023-02-19
  • القارئ / عوض احمد القوصي | 2023-01-23
  • الشاعر / مجدي نجيب | 2023-01-23
  • دكتور / احمد حلمي محمد قوره | 2023-01-22
  • دكتور / جمال أبو السرور | 2023-01-22
  • عقيد شرطه شهيد / أحمد محمود محمد احمد العمدة | 2023-01-22

آخـر المراسـم

  • المراسم رقم (233) : صلاح الدين محمود محمد المنشاوي | 2023-05-17
  • المراسم رقم (232) : كيرلس اشرف راضي حنا | 2023-03-16
  • المراسم رقم (231) : رضا ذكي محمد | 2023-03-16
  • المراسم رقم (230) : احمد عبد المحسن الدسوقي | 2023-03-16
  • المراسم رقم (229) : أميرة فكري أحمد | 2022-12-30
  • المراسم رقم 228 : محمد حلمي نصار | 2022-11-27
  • المراسم رقم 227 : كريم سالم درويش | 2022-11-27
  • المراسم رقم 226 : عمرو خالد حسين | 2022-11-27
  • المراسم رقم 225 : محمود جمال منتصر | 2022-11-27
  • المراسم رقم (224) : هاني عبد الجواد سليمان | 2022-11-02
  • المراسم رقم (223) : محمد فطين شرابي | 2022-11-01
  • المراسم رقم (222) : عبد القادر مجدي محمد رمضان | 2022-09-07
  • المراسم رقم (221) : فاضل سالم باشا | 2022-09-07
  • المراسم رقم (220) : عبد الرحمن شكري عبد الرحمن منصور | 2022-09-07
  • المراسم رقم (219) : عبد الرحيم منصور عبد الرحيم محمد | 2022-09-07
  • المراسم رقم (218) : حسين جمال عبد الرحمن | 2022-08-22
  • المراسم رقم (217) : حسن محمد حسن حسين .. | 2022-08-22
  • المراسم رقم (216) : عمرو عبد الجيد عبد الله .. | 2022-05-16
  • المراسم رقم (215) : عرابي مكسب أحمد | 2022-05-16
  • المراسم رقم 214 : عز الدين صادق الموجي | 2022-05-14
  1. الرئيسية
  2. المدرجون في قوائم الشرف
  3. من الرموز
  4. الحاصلون علي قلادة تاميكوم من الطبقة الماسية من الرموز
  5. احمد محمد عرابى محمد (احمد عرابي)

orabi

زعيم مصري كبير من ابناء قرية هرية رزنة مركز الزقازيق , هو قائد الثورة العرابية ضد الخديوي توفيق ووصل إلى منصب ناظر الجهادية (وزارة الدفاع حاليًا)  في رحلة كفاح استثنائيه حيث كان جنديا عاديا من ابناء الشعب في عهد لا يسمح للجنود بالترقي لمرتبة الضباط، كأول مصري من أصول ريفية يتولي هذا المنصب وكان أميرالاي (عميد حاليًا) .

حفظ احمد محمد عرابى محمد وافى محمد غنيم عبد الله (و هذا هو اسمه بالكامل ) القرأن الكريم وتعلم العلوم الدينية فى كتاب القرية توفي والده وهو في الثامنة من عمره وتولى تربيتة ورعايتة أخوه الأكبر ،وإلتحق بالخدمة العسكرية عام 1854 وكان محل تقدير والي مصر محمد سعيد باشا لمقدرته وذكائه وكان كثيراً مابيدى شديد إعجابه به ولما إشتد الفساد وكثرت الديون على مصر عزل الخديوى اسماعيل من العرش ونفى إلى إيطاليا حيث قضى بقية عمره بها حتى توفى بها.

و عندما تولى أبنه الاكبر محمد توفيق فى 1879 كانت الديون الأجنبية مشكلة تواجهه جعلت الانجليز والفرنسيين يتدخلون فى شئون البلاد الداخلية والخارجية.
بدأ عرابي يقوم بدعوته الوطنية لإصلاح حال البلاد والشعب رافع يد الظلم عن المواطنين فقام بالشكوى من سوء المعاملة التى يلقاها الضباط المصريون وحرمانهم من الرتب الكبيرة فى الجيش.

وقدم عرابى مع أثنين من زملائه الضباط عريضه إلى ناظر النظار فى يناير 1881 طلب فيها تشكيل للنواب ورفع الأجحاف اللاحق بالضباط المصريين وعزل ناظر الجهادية الذى كان يتعصب للاتراك و الشراكسة فألت الحكومة القبض عليهم وأودعتهم السجن.

فى 5 فبراير عام 1882 عين عرابى وزيراً للحربية فى وزارة محمود سامي البارودي باشا وأصبح عرابي زعيم ،و فى 10 يونيو 1882 ضرب الانجليز الاسكندرية بالمدافع من الاسطول فغادر المدينىة الجنود والأهالي إلي كفر الدوار وتحصنوا فيها وخاف الخديوى فسافر الى الإسكنرية يطلب حماية الإنجليز له.

وتحصن العرابيون فى التل الكبير لرد الانجليز عند طريق قناة السويس ولكن لسوء الحظ لعبت الخيانة دورها فى الجيش المصرى وإنهزم عرابى ،ودخل الإنجليز القاهرة وإحتلوا البلاد وقبضوا على عرابى وقواده وحاكموهم أمام محكمة عسكرية – حكمت عليهم بالإعدام وفى 3 ديسمبر 1882 أبدل الخديوى الحكم بالنفى المؤبد خارج البلاد.

وصدر قرار بنفيه مع زملائه إلى جزيرة سيلان (سيرلانكا) حالياً وغادر مصر فى 28 ديسمبر عام 1882 وبقى فى المنفى عشرين عاماً حتى صدر قرار بالعفو عنه وعن زملائه فى أول أكتوبر 1901 ،وعاد عرابي إلى مصر وبقى بها عشرة أعوام وتوفى فى 21 ديسمبر 1911.

 

ادرج في قائمة الشرف الوطني المصري - باب الرموز اعتبارا من 10-6-2020 بعد منح اسمه قلادة تاميكوم من الطبقة الماسية 

راسلنا عبر WhatsApp

آخر المدرجين في قائمة الشرف الوطني المصري

No More Articles

الرعاة

 

logomostafa  bani37 final   lion

الاكثر قراءه

No More Articles