tolba

 

موشي زكي رافئ
الأسم الحقيقي للبطل المصري هو عمرو طلبه أو ما يسمي في سجلات المخابرات الحربية المصرية العميل 1001 .. شاب مصري صغير تقمص دور شاب يهودي أسمه موشي عمل في مكتبة وتعرف علي صاحبة المكتبة حتي بدأ توطيد أوضاعة بأسرائيل .. 
وبدأ عمله من خلال علاقة غرامية بأحدي نائبات الكنيست الأسرائيلي تدعي سوناتا .. ولكن صاحبة العمل لم ترضي وفضلت الأنتقام وقدمت بلاغ للجيش أنه متهرب من الخدمة العسكرية ..
وتستغل عضوة الكنيست علاقاتها ونفوذها في أن يتم تعينه في أحد المواقع الخدمية القريبة من تل أبيب ولكن وقت حرب أكتوبر 1973 تم نقل كتيبتة إلي خط المواجهة وفور علم رجال المخابرات من إحدى البرقيات التي كان يرسلها بأنتظام ..
وحدثت المفاجأة لقد نجح عمرو فى العثور علي جهاز أرسال صوتي يتمكن من ضبطه علي موجة القيادة ويأتى صوتة مصحوباً بطلقات المدافع وقذائف الطائرات وسيل لا ينقطع من المعلومات ، فيصرخ فيه الرجال طالبين تحديد مكانة قبل فوات الآوان ، ولكن الوقت لم يمهله للأسف دوى أنفجار هائل وتوقف صوت الشهيد للأبد ..
توفي الشهيد عمرو طلبه في منطقة القنطرة شرق في سيناء بعد أن أدى مهمتة علي أكمل وجه ورفض ترك مكانه حتي تكمله المهمة المطلوبة .. وساهم في أنتصار لن يمحي من ذاكرتنا جميعاً ..
 
ادرج في قائمة الشرف الوطني المصري ... باب الشهداء و الابطال المدنيين .... في 19/6/2015